الاتحاد الروسي توجه ضربة حديثة للبتكوين
توب تك نيوز -

توب تك نيوز

الاتحاد الروسي توجه ضربة حديثة للبتكوين

بدأت دولة روسيا في تضييق الخناق على الأوراق النقدية الإلكترونية مثل “بتكوين”، إذ أفصح المصرف المركزي أنه سيمنع

الوصول إلى المواقع التي تقوم بطرح تلك الأوراق النقدية.

وصرح نائب محافظ المصرف المركزي التابع لروسيا، سيرغي شفيتسوف، إنه لا يستطيع للحكومة أن “تقف بعيدا” عما يأتي ذلك،

في دلالة إلى الإقبال المتنامي على الأوراق النقدية المشفرة.

واعتبر شفيتسوف أن تلك الأوراق النقدية “مشكوك فيها”، محذرا من أن الأوراق النقدية المشفرة تتحول بشكل متدرج إلى أصول

ذات مردود مرتفع، من مجرد نمط للدفع، بحسب ما أفادت وكالة رويترز.

الاتحاد الروسي توجه ضربة حديثة للبتكوين

يقال أن البيتكوين ظهرت سنة 2010، وقد كانت تصل أسعارها أدنى من دولار أميركي واحد، لكنها هذه اللحظة بلغت إلى 4,807

دولارات، قبل أن تبدأ في تلقي الضربات.

وقالت رويترز، في شهر سبتمبر الماضى، إن الورقة النقدية الافتراضية في الصين ستتوقف عن التبادل بداية من 30 من الشهر

ذاته، إثر هبوط ثمنها كثيرا، بعد التحذيرات التي صدرت عن زمرة من الجهات.

وقد كان الزعيم التنفيذي لبنك “جي بي مورغان”، جيمي ديمون، أفاد في إفادات صحفية، إن “بتكوين” كيفية للاحتيال تفيد القلة

في بلدان مثل فنزويلا أو الإكوادور أو كوريا التابعة للشمال، كما يستطيع لتجار المخدرات والقتلة النفع منها ايضاً”.

وألحق أن بتكوين باتت أسوأ من “زهور التوليب”، في دلالة إلى “جنون التوليب” أو ما يعلم بـ”الهوس الخزامي” الذي شكل واحدة

من أسوأ الفقاعات الاستثمارية في العالم أثناء القرن السابع عشر.

رابط الموضوع

التدوينة الاتحاد الروسي توجه ضربة حديثة للبتكوين ظهرت أولاً على توب تك نيوز toptech-news.com.



إقرأ المزيد