كوالكوم تعلن عن تقنيات صوتية جديدة لمنافسة AirPods Pro
البوابة العربية للأخبار التقنية -

أعلنت كوالكوم عن رقاقات وتقنيات صوتية جديدة سيتم تطبيقها في سماعات الأذن اللاسلكية المفترض إطلاقها في الأشهر والسنوات القادمة، وكشفت شركة صناعة الرقاقات الأمريكية عن رقاقتي (QCC514X) و (QCC304X)، خلفًا لرقاقتي (QCC5100) و (QCC30XX) الموجودتان منذ بضع سنوات، إلى جانب تقنيتين صوتيتين جديدتين سيتم دعمهما على الرقاقات.

وجاء الإعلان بعد مرور عامين على إطلاقها لآخر تقنياتها فيما يتعلق بقطاع سماعات الأذن اللاسلكية، وفي حين أن رقاقة (QCC514X) ستكون موجودة ضمن المنتجات الراقية، إلا أن رقاقة (QCC304X) ستكون مخصصة لسماعات الأذن اللاسلكية ذات الأسعار المنخفضة والمتوسطة.

ومن المفترض أن تدعم رقاقتي (QCC514X) و (QCC304X) تقنيات الصوت الجديدة – (الانعكاس المتطابق اللاسلكي الحقيقي) TrueWireless Mirroring و (إلغاء الضوضاء النشطة الهجينة) Hybrid Active Noise Cancellation – المطورة من كوالكوم لسماعات الأذن اللاسلكية.

ويقال إن تقنية (TrueWireless Mirroring) تسمح بإجراء اتصالات أكثر موثوقية بالجهاز المصدر من أجل التبديل بسلاسة بين أي من السماعات، وهو أمر مفيد لأنه يسمح باستخدام أي سماعة بمفردها دون انقطاع، بالإضافة إلى السماح بتحديد سماعات الأذن ذات الاتصال الأقوى لتكون سماعة الرأس الأساسية.

وتتعامل ميزة (TrueWireless Mirroring) مع الاتصالات بالهاتف من خلال سماعة أذن واحدة، التي يتم نسخها بعد ذلك إلى سماعة الأذن الأخرى، مما يقلل نظريًا من مقدار الوقت المطلوب للمزامنة في سبيل الحصول على اتصال أكثر موثوقية.

وتحتوي معظم سماعات الأذن اللاسلكية اليوم على سماعة رئيسية ثابتة تحافظ على الاتصال بالهاتف الذكي أو الحاسب اللوحي أو الحاسب المحمول، باستثناء بعض الخيارات، مثل (AirPods Pro) من آبل، التي تستخدم إصدارات خاصة من تقنية مماثلة.

ويفترض أن تدعم رقاقات كوالكوم الجديدة تقنية إلغاء الضوضاء وتفعيل المساعد الصوتي دائمًا، مما يسمح للمستخدمين باستدعاء المساعد الصوتي دون الحاجة إلى الضغط على أي أزرار، وذلك عبر نطق كلمة التفعيل في نطاق سماعة الرأس، بالإضافة إلى الحصول على تجربة استماع أفضل بسبب ميزة إلغاء الضوضاء والمزيد من وظائف الاستماع الأكثر طبيعية.

كما تعد رقاقات كوالكوم الجديدة بعمر بطارية أفضل بسبب تحسينات استهلاك الطاقة، حيث تدعي الشركة أنه يمكن للمستخدمين الحصول على 13 ساعة تشغيل اعتمادًا على ظروف الاستخدام، ويعني هذا أيضًا أنه يمكن تقليص حجم علبة الشحن إلى حجم أكثر قابلية للوضع بالجيب دون الحاجة لوضع السماعات في العلبة بشكل متكرر من أجل إعادة شحنها.



إقرأ المزيد