نينتندو تعتزم إصدار العديد من ألعاب ماريو المعاد تصميمها
البوابة العربية للأخبار التقنية -

تخطط شركة نينتندو هذا العام للاحتفال بالذكرى الخامسة والثلاثين لظهور شخصية السباك المحبوبة سوبر ماريو (Super Mario) عبر إطلاق العديد من الإصدارات الرئيسية الجديدة والقديمة لجهاز (Nintendo Switch)، من ضمنها (Super Mario Sunshine) لعام 2002 و (Super Mario 64) لعام 1997 و (Super Mario Galaxy) لعام 2007.

وتعتزم الشركة عقد حدث يتزامن مع الذكرى السنوية هذا العام، التي تصادف مرور 35 عامًا منذ بدء سلسلة (Super Mario) الرئيسية في عام 1985، وكجزء من احتفالاتها السنوية هذا العام، ستكشف نينتندو عن خطط لإعادة إصدار معظم قائمة (Super Mario)، التي تعود إلى 35 عامًا، المعاد تصميمها لجهاز (Nintendo Switch).

ويفترض أن تصدر نينتندو في العام الحالي العديد من ألعاب سوبر ماريو الأخرى، من ضمنها إصدار جديد من سلسلة (Paper Mario) ونسخة متميزة من (Super Mario 3D World) لعام 2013، كما من المقرر أن تكشف عن تفاصيل جديدة حول شراكتها مع (Universal) بشأن فيلم سوبر ماريو القادم ومتنزه (Super Nintendo World) الترفيهي.

وكشفت نينتندو عن صفقة ترخيص رئيسية واحدة تم التخطيط لها للاحتفال بالذكرى السنوية، وهي مجموعة تفاعلية خاصة من (Lego Mario) تسمح للاعبين بجمع العملات المعدنية وهزيمة الأعداء في مستويات ضمن الحياة الواقعية.

وكانت الشركة تعتزم في الأصل الكشف عن احتفالية الذكرى 35 لظهور شخصية سوبر ماريو كحدث فعلي ضمن مؤتمر الألعاب (E3) في شهر يونيو، لكنها تراجع الآن خططها في ضوء ظهور وباء فيروس كورونا المستجد، وبعد إلغاء مؤتمر (E3) للعام الحالي بسبب انتشار الفيروس، فإن نينتندو قد تلجأ إلى عقد الحدث عبر الإنترنت.

وبالرغم من أن مجال عمل نينتندو الرئيسي هو صناعة الألعاب وبيعها، إلا أنها تحولت في السنوات الأخيرة إلى الاستفادة من الملكية الفكرية بطرق مختلفة، حيث افتتحت في شهر نوفمبر 2019 متجرها الجديد (Nintendo Tokyo)، كما كان من المقرر افتتاح متنزه (Super Nintendo World) الترفيهي هذا الصيف.

ودخلت الشركة في شراكة مع ماركات الأزياء مثل (Uniqlo) و (Levis) لإنتاج ملابس تتعلق بألعابها الشهيرة، وقال رئيس نينتندو، (شونتارو فوروكاوا) Shuntaro Furukawa: “إن جهود الشركة لتوسيع جمهورها من خلال الاستفادة من ملكيتها الفكرية خارج ألعاب الفيديو كانت مثمرة”.

كما تطرق مدير نينتندو، (شيجيرو مياموتو) Shigeru Miyamoto، إلى هذا الموضوع قائلًا: “نريد توسيع شخصيات ألعاب الفيديو لدينا مع الحفاظ على قيمتها، وسنتعاون مع العديد من الشركات الأخرى لإيجاد المزيد من الفرص للأشخاص للتواصل مع شخصياتنا على نطاق أكبر بكثير من المعتاد”.



إقرأ المزيد